U3F1ZWV6ZTQ0MDEyMzU5MzE4MDE3X0ZyZWUyNzc2NjgwMjA0NDQ2Ng==

سلبيات كندا التي لم تكن تتوقعها

ما لا يريدونك أن تعرفه عن كندا

الجانب المظلم لكندا

 


من المعروف أن موضوع الهجرة الى كندا من أكثر المواضيع التي يسأل عنها الشاب العربي الذي يفكر في الهجرة من بلده نحو بلد آخر يضمن له كرامته وحريته وقوت عيشه.

 

لكن هناك بعض السلبيات يجب أن يعرفها الشخص المقبل على الهجرة، وذلك حتى يكون مستعدا لكل الاحتمالات.

نشير الى أن هذه السلبيات لا ترقى الى السلبيات التي نعيشها في أوطاننا العربية ولو بجزء صغير جدا

 

ونظراً لوجود العديد من البرامج المختلفة للتقدم بطلب الهجرة من خلالها ، فإنه من الصعب للغاية بالنسبة لشخص ليس على دراية جيدة بالنظام أن يختار الأفضل والأكثر احتمالاً أن يؤدي إلى هجرة ناجحة. لهذا السبب ، من المهم العمل مع استشاري متمرس حصل على دورة استشاري هجرة معتمد وتم اعتماده من خلال ICCRC.

 


المناخ وطبيعة الطقس

مناخ قد لا يكون مناسب لك فهو بطبيعة الحال بارد ومن الممكن ألا تتأقلم في البداية مع المناخ خصوصاً إن جئت من دول قرب خط الاستواء.

الشخص الذي يريد الهجرة الى كندا يجب أن يستعد لأكبر تحدي في كندا ألا وهو تحدي الطقس البارد.

الدول العربية والشمال افريقية معظمها معروفة بالطقس الحار أو الدافئ وهذا يجعل مواطنيها يجدون صعوبة في التأقلم مع الجو البارد في كندا.

 

وهذا الطقس يصبح غير مطاق للعديد من الناس، وهناك أمثلة لعدة أشخاص غادروا كندا بسبب عدم تحملهم لدرجة الحرارة المنخفضة.

فدرجة الحرارة قد تصل في بعض الأحيان الى ناقص 40 درجة مئوية (40 تحت الصفر).

طقس لا يطاق بالنسبة لمن اعتاد العيش في 40 درجة فوق الصفر.

لذلك ننصح الناس الذين لا يستطيعون العيش في الأماكن الباردة بالتفكير الجيد قبل الهجرة الى كندا لأنهم سيعيشون في الجحيم البارد.

كما أن هناك مشكل آخر متعلق بالطقس ألا وهو عدم الاستقرار، فبين عشية وضحاها تنخفض درجة الحرارة الى ما دون الصفر وبعدها ترتفع الى 10 درجات

هذا الاضطراب يجعل الناس يعانون من الزكام وآلام الرأس وغيرها من الأمراض المتعلقة بتغيرات درجات الحرارة.

 

النظام الطبي في كندا

من سلبيات العيش في كندا هو سوء النظام الصحي حيث أنه لا يوجد طبيب العائلة كما هو معروف في العديد من الدول الأوروبية.

أيضا ورغم أن التطبيب مجاني في بعض المستشفيات العمومية، فإن الحصول على موعد مع الطبيب قد يستغرق 12 شهرا .

وهذا أمر سلبي على صحة المواطن مما يضطره الى التوجه الى المستشفيات الخاصة.

نحن نتكلم عن كندا ونقارنها بالدول الأوروبية أما في بعض الدول العربية فنحن نعلم أنه لا يوجد طبيب للعائلة ولا يوجد حتى الطبيب في المستشفى، هذا إن  وجد المستشفى أصلا

 

الرعاية الصحية المجانية الشاملة

إن العديد من المهاجرين الجدد إلى كندا لا يعرفون هذه المعلومة، ولكن توجد هناك مدة انتظار مدتها ثلاثة أشهر قبل أن يتمكن المهاجر من التقدم للحصول على بطاقة التأمين الصحي الشامل في كندا وإمكانية الوصول إلى أي خدمات عناية صحية مجانية. لهذا السبب ، من المهم الحصول على تأمين صحي خاص خلال هذه الفترة ، وهذا من عيوب الهجرة إلى كندا .

تغطي الرعاية الصحية المجانية الشاملة في كندا الرعاية الصحية الضرورية طبياً فقط. هذا يعني ، إذا كنت بحاجة إلى عملية جراحية ، فستتم تغطيتك ولكن إذا كنت بحاجة إلى تقويم الأسنان أو النظارات الطبية ، فيتعين عليك دفع ثمنها من حسابك الخاص أو يمكنك القيام بما يفعله أي شخص آخر، احصل على تأمين صحي خاص لتغطية الثغرات التي لا يقوم بها برنامج Medicare.

بشكل عام، قد يعني العيش في كندا الكثير من الانتظار في مكاتب الأطباء. حيث نظراً لكون كل شخص لديه إمكانية الوصول إلى الرعاية الصحية ، فإن الجميع يذهبون إلى عيادة الطبيب وهذا من أبرز عيوب الهجرة إلى كندا .

ولسوء الحظ ، فإن أوقات الانتظار لإجراء العمليات الجراحية الكبرى طويلة. حتى محاولة إجراء فحص بالرنين المغناطيسي أو التصوير المقطعي (CAT) الذي لا يمثل حالة طوارئ صارمة قد يستغرق شهوراً.

ولكن في حال كنت تستطيع تحمل تكلفة ذلك ، فهناك بعض العيادات الخاصة في كندا التي تلبي طلبك.

 

ولكن في حال كنت تستطيع تحمل تكلفة ذلك ، فهناك بعض العيادات الخاصة في كندا التي تلبي طلبك.

 

الدراسة

التعليم المجاني يقتصر على المدارس، إيجارات المساكن مرتفعة للغاية. ما هي تكلفة الحياة في كندا للعرب؟ يصل اشتراك الإنترنت إلى 150 دولار كندي، وفي حال جمعت فواتيرك كاملة، قد تصل حتى 1000 دولار كندي هذا عدا إيجارات المنازل التي تتراوح بين 1500 حتى 3000 دولار كندي وأكثر أحياناً.

 

يبلغ متوسط المصروف الشهري الذي يحتاجه الطالب في كندا ما بين 2000-3000 دولار كندي شهريًا.

 

انخفاض قيمة الدولار الكندي

تاريخياً ، كان الدولار الكندي دائماً تحت الولايات المتحدة والمملكة المتحدة والاتحاد الأوروبي.

 في المتوسط على مدى السنوات العشر الماضية ، كانت قيمة الدولار الكندي تساوي حوالي 0.90 دولاراً أمريكياً واحداً في الولايات المتحدة

 

 

مشكلة الحصول علي عمل

يعد الحصول علي عمل أو وظيفة مناسبة للشخص المهاجر أمرًا في غاية الصعوبة، فليس كل من يصل الأراضي الكندية سيتحصل علي العمل أو الوظيفة المناسبة الخاصة بمجالاته بشكل ميسر، وإنما هناك الكثير ممن يأخذون وقت كبير جدًا في الحصول علي العمل المناسب، وذلك بسبب الشروط الصعبة الملتحقة بالوظائف في كندا، مما يجبر الأشخاص علي العمل في إحدى المجالات التي لا يرغبون بالعمل فيها، مثل عمال النظافة أو عمال المطاعم أو غيرها، وذلك لسد إحتياجاتهم وتكاليفهم المعيشية حتي يتحصلوا علي عمل جيد يناسب طموحاتهم، ومن هنا يمكن القول بأن الشخص المهاجر لا بد أن يكون معه مبلغ مالي كافي للإقامة في كندا، حتي يتحصل علي وظيفة مناسبة.

 

نقص الخدمات الصحية في بعض المناطق

تعاني المناطق الريفية في كندا من ضعف مستوى الخدمات الصحية فيها، ويعتبر من الصعب الانتقال إلى المناطق الحضرية لتلقي العلاج، حيث يحتاج ذلك إلى وقت وجهد كبيرين من الأشخاص، ولا سيما في الحالات الطارئة.

 

تدخل الحكومة في حياة السكان

تضع الحكومة عددًا كبيرًا من القواعد والقوانين التي يتوجب على السكان الالتزام بها، والتي تخص حياتهم، وقد تتدخل الحكومة في بعض الأمور البسيطة، مثل كمية الدهون في الأطعمة التي يتم تقديمها في المطاعم.

صعوبة الهجرة إلى كند

تحدد كندا عددًا محددًا لاستقبال المهاجرين إليها كل عام، وقد يحتاج المهاجرين إلى دفع مبالغ كبيرة مقابل الهجرة إليها.



 

ادفع المال مقابل أي خدمة بسيطة

في كندا لا يوجد شيء اسمه “مجاني” فأي خدمة حتى وإن كانت بسيطة يجب أن تدفع مقابلها مبلغا من المال

وكمثال على ذلك إن كان لك طفل في المدرسة فيجب أن تدفع مبلغ 3 دولارات كندية فقط من أجل ضمان أنه سيتناول وجبة الغذاء التي أتى بها من المنزل.

3 دولارات فقط تدفع لمراقبة الطفل ليتناول وجبته التي أحضرها معه من المنزل، أما الحديث عن مطعم المدرسة المجاني فهذا أمر غير ممكن.

 

المثلية

تعترف كندا بالزواج من نفس الجنس والزواج العرفي

 

تكاليف المعيشة في كندا

الحياة في كندا مرتفعة التكاليف حيث أن غلاء الأسعار هي السمة البارزة في كندا.

إذ أن كل الخدمات والمنتوجات الموجودة في الأسواق هي بأسعار جد مرتفعة

 فمثلا بالنسبة للطعام:

سنتناول الأسعار بالدولار الأمريكي لسهولة وصول المعلومة

·       يتراوح ثمن اللتر الواحد من الحليب بين 0,60 و 1,50 دولار؛

·       يترواح ثمن 500 غرام من رغيف الخبز الأبيض بين 1,60 و2,50 دولار؛

·       يترواح ثمن سلة البيض الصغيرة المكونة من 12 بيضة بين 1,85 و 2,10 دولار؛

·       يتراوح ثمن لتر ونصف من زجاجة المياه بين 0,75 و 1,60 دولار؛

·       1كيلوغرام من البطاطس يتراوح بين 0,80 و 1,80 دولار؛

·       1كيلوغرام من الطماطم يتراوح بين 1,70 و 2,80 دولار؛

·       1كيلوغرام من الأرز الأبيض يتراوح بين 1,62 و 3,5 دولار؛

·       1كيلوغرام من البصل يتراوح بين 0,80 و 1,90 دولار؛

·       1كيلوغرام من التفاح يتراوح ثمنه بين 1,85 و 2,98 دولار؛

·       1كيلوغرام من البرتقال يتراوح ثمنه بين 1,71 و 2,80 دولار؛

·       1كيلوغرام من الموز يتراوح ثمنه بين  0,98 و 1,40 دولار؛

·       1كيلوغرام من الخيار يتراوح ثمنه بين 0,90 و 1,60 دولار؛

·       وجبة طعام في مطعم شعبي تتراوح بين 9 الى 15 دولار؛

·       أخذ قهوة في مقهى تتراوح بين 2,30 الى 3,40 دولار.

 

بالنسبة للمواصلات:

المواصلات هي أيضا باهظة الثمن خصوصا لمن يرغب بالسفر من مقاطعة الى مقاطعة أو من مدينة الى مدينة أخرى.

وكما هو معروف فإن كندا تعتبر ثاني أكبر دولة من ناحية المساحة مما يعني أن السفر الى بعض المقاطعات يتطلب استعمال الطائرة.

وثمن تذكرة الطائرة بين الولايات الكندية هو مرتفع أيضا

هذا من ناحية السفر الطويل، أما التنقل داخل المدن عبر وسائل النقل فهو أيضا يتطلب مبالغ مالية كبيرة

فمثلا:

·                استخدام التاكسي قد يكلف ما بين 2,50 الى 3,30 دولار؛

·                استخدام التاكسي لمسافة تقل عن 1 كيلومتر يكلف مابين 1 دولار الى 1,70 دولار؛

  • الركوب في الباصات يكلف بين 1,90 الى 2,40 دولار للذهاب فقط
  • لتر واحد من البنزين يكلف 0,70 الى 0,85 دولار

هذا بالاضافة الى الغلاء في مجالات أخرى كالتعليم العالي الذي يتطلب مبالغ ضخمة، لذلك فمن يرغب في الدراسة في كندا فعليه أن يضع في الحسبان تكاليف الدراسة وما يرافقها.

 

مشكلة الاندماج

الاندماج في المجتمع الكندي صعب نوعا ما بسبب مشكل اللغة.

فالشخص حتى وإن كان متكلما جيدا للغة الانجليزية أو الفرنسية فإنه يجد صعوبة في التواصل مع المواطنين الكنديين. فالانجليزية الكندية التي يتداولها الناس في الشارع ليست هي الانجليزية البريطانية أو الأمريكية

والفرنسية الكندية ليست هي الفرنسية التي يتكلم بها الناس في فرنسا لذلك يجب الاحتكاك كثيرا مع السكان حتى يمكن للشخص أن يكتسب اللغة المحلية.

غير أن المواطنين الكنديين ليسوا اجتماعيين ويميلون الى الفردانية أكثر لذلك يصعب على المهاجر تكوين علاقات، أضف إلى ذلك فإن المجتمع الكندي يتميز ببعض العنصرية تجاه الأجانب وبالخصوص تجاه العرب والمسلمين.

ونلمس هاته العنصرية أكثر في مقاطعة كيبيك الناطقة بالفرنسية. فالسكان الكيبيكيون لا يحبون العرب، ولا يحبون الأفارقة، ولا يحبون من يتكلم اللغة الانجليزية، ولا يحبون أيضا حتى من يتكلم اللغة الفرنسية الغير كندية.

اذا لم تتكلم اللغة الفرنسية باللكنة الكيبيكية فاعلم أنك ستتعرض للعنصرية.

6_ الضرائب ثم الضرائب:

الدولة الكندية تفرض عدة ضرائب على المواطنين الكنديين وأيضا على المهاجرين المقيمين.

لأول مرة سترى أن هناك ضرائب مفروضة عليك لأمور تخطر ولا تخطر على البال، لذلك ستبدأ بدراسة مشترياتك تلافياً لتكبد الضرائب المرتفعة.

فعند حصولك على أية خدمة أو شرائك لأي منتج فإنك ستكون مضطرا لدفع ضريبة عليه، سواء كانت مباشرة أو غير مباشرة.

تصل الضريبة على السلع أو الخدمات في بعض الأحيان الى 15% وهذا رقم مرتفع يثقل كاهل المهاجرين خصوص المهاجرين الجدد.

 

لا توجد مآثر تاريخية في كندا

كندا من الدول المملة التي قد لا تروق لعدد كبير من الأشخاص خصوصا أولئك الذين يحبون الاطلاع على المآثر العمرانية القديمة.

فكندا دولة حديثة بامتياز حيث أن العمارة فيها عصرية مئة في المئة، وهذا إن كان يدل على تطور البلد فإنه يفتقد الى الحضارة التاريخية.

وعندما يغيب العنصر التاريخي في مكان ما فإنك تشعر أنه مكان بلا ذاكرة وبلا روح وكأنك تعيش في تجزئة سكنية كبيرة لا غير.

في الدول الأوروبية مثلا ايطاليا، فرنسا، اسبانيا… تشعر بالحياة تسري في هذه البلدان ، حيث تجمع بين الأصالة والمعاصرة بالمعنى الحقيقي.

عندما تقف أما معلمة تاريخية تشعر بأنك أمام تقف أما حضارة تحدثك عن نفسها، وهذا ما تفتقده كندا للأسف.

لكن رغم كل هاته السلبيات والعيوب والصعوبات التي ذكرنها فهذا لا يعني أن العيش في كندا غير جيد، لأن الايجابيات أكثر من السلبيات وهذا من باب قول كلمة الحق. 

_____________________________________

لدينا أيضاً خدمة مميزة لكل المتابعين

    للإستشارة والتواصل مع وكيل هجرة معتمد من الهجرة الاسترالية Migration Advisor

وكيل هجرة معتمد من الحكومة الاسترالية برقم 1799648

قم بتعبئة بياناتك الصحيحة في نظام الهجرة الذي تبحث عنه وسيتم التواصل معك


Skilled Migration  هجرة الكفاءات والمواهب ( من هنا ) 

           Family Visas

تأشيرات الزواج أو الخطوبه ( من هنا )

          تأشيرات العائلة (الوالدين، لم الشمل، الاطفال، الزياره العائليه) من هنا

Education  الهجرة عن طريق التعليم في استراليا ( من هنا )

Refugees  هجرة اللجوء  ( من هنا )

 


Sponsored by

   


تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة